عندما قال أستاذي الأمريكي : لديكم شوارع وجسور لا تتهدم

دار حوار طريف بيني وبين أحد أساتذتي الأمريكيين في الجامعة يوم أمس. كنا نتحدث في مسألة أكاديمية، ثم بدأنا الحديث عن الاختلافات بين الطلاب الأجانب والطلاب الأمريكيين في الجامعة. ثم عن الفروقات الأكاديمية بين الجامعات الأمريكية والسعودية. خلال حديثي أخبرته أن الجامعات السعودية عموما لا تهتم بالتخصصات الآدبية مثلما تهتم بالتخصصات الطبية أو الهندسية، حيث لهذه الأخيرة كل الاهتمام أكاديميا وحتى على المستوى الشعبي. هنا ابتسم وأطلق استنتاج مثير، قال : لهذا لديكم جسور وشوارع جيدة لا تتهدم .. بينما الشوارع والجسور في أمريكا ليست جيدة .. لأن لديكم مهندسين منكم يشرفون على المشاريع، بينما في أمريكا لا نهتم بالتخصصات الهندسية، فكل المشرفين على المشاريع أجانب.

هنا أصبت بالدهشة مما قال! طبعا هذا الدكتور ليس بالشخص الساذج أو الجاهل، إنما أنه ارتكب مغالطة دارجة، أي أنه ربط بين مسألة ما، وعامل واحد، وتجاهل العوامل الأخرى. لذا استنتج أن الدولة التي تهتم بالتخصصات الهندسية ستنتج مهندسين أكفاء يشرفون على المشاريع، وستكون هذه المشاريع ممتازة. لكنه لم يضع في حسبانه عوامل أخرى: مثل إنعدام الرقابة على المشاريع، وتنفيذها بشكل سيء، والمبالغة في تكاليفها، والرشاوى، وعقود المقاولات من الباطن..الخ. مجموعة من العوامل تندرج تحت كلمة واحدة: الفساد.

BZNwNbVIQAAFTHaصورة عن أمطار الرياض تداولها مغردون في تويتر

One thought on “عندما قال أستاذي الأمريكي : لديكم شوارع وجسور لا تتهدم

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s